منوعات

تيفلت قبيل الانتخابات : اصطفافات وتوافقات أم خداع ومناورة؟

تعيش مدينة تيفلت اليوم على وقع أحداث سياسية و اجتماعية غير مسبوقة. فقد أصبح الهاجس الانتخابوي حاضرا بشكل شبه يومي في ممارسة من يسعون لدخول غمار الاستحقاقات الانتخابية المقبلة لسنة 2021 ، حيث أن التعاطي مع هذه التحولات المجتمعية من قبل ذات الجهات المعنية بات مفضوحا و مكشوفا لدى كل متتبع للشأن العام المحلي. و لعل ما أتاح فرص التشخيص الدقيق للوضع القائم من قبل فئات واسعة من المجتمع هو الاستغلال الأرعن للأحداث الاجتماعية من قبل أطراف كانت حتى أجل قريب ترفع شعارات مطالبة بمحاربة الفساد قبل أن تدخل في توافقات مكشوفة مع مدبري الشأن العام و الذين تسببوا في تدمير الأوضاع الاقتصادية و الاجتماعية للمدينة ؛ الأمر الذي ساهم إلى حد كبير في تفجير مظاهر العبث و التسيب و الفوضى التي تقتضي من الساكنة مقاطعة التصويت لفائدة من ينشطون فصول هذه المسرحية البئيسة الإخراج.
منتخب كبير ببلدية تيفلت فضل عدم ذكر اسمه ، و في حديث حصري لموقع “مغرب أنباء” كشف عن معالم صفقة جديدة تؤشر على تشكيل تحالف سياسي جديد بين أطراف كانت إلى عهد قريب تدعو لمحاربة مظاهر الفساد في تدبير الشأن العام المحلي و الجهات التي تسير المجلس الجماعي لتيفلت .

في هذا السياق و وفقا لما أكده ذات المتحدث خلال مكالمة هاتفية و التي نتوفر على تسجيلها الكامل أن تفاصيل هذه الصفقة المكشوفة ستعري حقيقة استغلال ثقة المواطنين لتعزيز موقعها في التفاوض من أجل المصلحة الشخصية لسياسيين معروفين لدى القاصي و الداني بمثل هذه الممارسات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى