مجتمع

تيفلت : بائع للملابس يعلنها مدوية ” هاد الناس حكروني و قهروني”

عبر المواطن “فريد أملال” الحامل لبطاقة التعريف الوطنية رقم :  XA54557  و الذي يشتغل كبائع للملابس في إفادة لموقع “مغرب أنباء” عن استيائه من مظاهر الحكرة التي يعيشها بشكل يومي حسب ادعاءاته ، مؤكدا أن قائد الملحقة الإدارية الثالثة بتيفلت وجه له صبيحة يوم الاثنين 10 غشت 2020 استدعاء من خلال أحد أعوان السلطة و ذلك للحضور إلى مكتبه قصد أمر يهمه .

بائع الملابس المذكور أضاف أنه و فور مثوله أمام ذات القائد تلقى من هذا الأخير أوامر شفوية بإخلاء المكان الذي يزاول فيه نشاطه التجاري لأسباب يجهلها حسب وصفه ، كما شدد القول بأن مثل هكذا ممارسات يتعرض لها بشكل يومي دون مراعاة لأوضاعه الاجتماعية كونه عاطلا عن العمل و المعيل الوحيد لأسرته الفقيرة .

و حسب ما أكده المواطن “فريد أملال” لموقع “مغرب أنباء” فحيثيات قضيته تعود لصراع مع أحد أرباب المقاهي ، و الذي سعى غير ما مرة لحثه على مغادرة مكان تواجده بالشارع العام  دون أن يعرف دوافع ذلك ، و هو الأمر الذي فسره المعني على أنه تعسف شنيع في حقه حال دون استقراره اجتماعيا مشددا القول : ” أنا مواطن درويش كنعيش من بيع الملابس و هاد الناس حكروني و قهروني”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق